Home > Life > خواطر

خواطر

مرات عديده أجد نفسي حائرا متسائلا … ما هذا؟ من انا؟ وما الذي يحدث من حولي؟ ولماذا يحدث هذا بهذه الطريقه؟ما هذه الدنيا؟

يحدث هذا عندما احاول تفسير شيئا ما في هذه الدنيا – شيئا ربما لا ينظر اليه الكثير باهتمام كونه عاديا او بديهيا او انه لا يحتاج لتفسير من وجهه نظره


احاول من وقت لآخر ان اراقب افعالي – كلامي – كيف افكر وكيف اقرر – كيف اري وكيف اسمع – كيف اقرأ وكيف اكتب وكيف اتعلم – كيف اقف واجلس واتحرك – كيف افرح وكيف اغضب – اراقب الناس … واتسائل لماذا يختلفون عني واختلف عنهم

غالبا ما أجد في محاوله تفسير هذه الاشياء صعوبه كبيره وأجدها معقده جدا – ولكني لا أملّ من ذلك … وان اُجهدت من التفكير فيها ساعه فأني أعاود ذلك عاجلا ام اجلا

وكلما فكرت في هذه الاشياء – كلما زاد اقتناعي وايماني اننا – نحن البشر والدنيا والزمن – لم نجتمع بالصدفه. وأن كل شيئا محسوبا وموزونا

وأن وراء كل ذلك البناء الكبير – الدنيا وما فيها – الها واحدا وخالقا … هو الله عزّ وجلّ

أشهد ان لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله


اللهم إهدني الي صراطك المستقيم وأعني علي التوبه اليك

اللهم إنفع بي الإسلام والمسلمين

اللهم حسن الخاتمه


Advertisements
Categories: Life
  1. الطائر التركي
    May 23, 2009 at 9:58 PM

    اليوم وفي هذه اللحظة تحولت من مسلم البطاقة الي المسلم الحقيقي
    وبدون ادني مبالغه باحمد هذا هو يوم ميلادك الحقيقي
    تعرف ياحمد كنت بظن ان اي مسلم –بل اي انسان– لابد ان يصل لهذه الحقيقة لان هذه هي الحقيقة المطلقة الوحيده –وهي ان لهذا الكون آله واحد– وما دون ذلك فهو نسبي
    ولاكن تأتي المفاجأه وتجد من يسمه انفسهم الملحدين –وفي الحقيقة هم المكابرين–
    وتجد اخرون يصفون الله –سبحانه– بما هو غير لائق لذاته –سبحانه–
    ولعلا كل هذا قد تجد له مبرر او غرض ام المفاجأه الحقيقة هي ان تسمع من يقول انه مسلم بطاقة –ربنا يحفظنا–

    احمد احنا عاوزين نحتفل بهذا اليوم 🙂

  2. Ahmed Abdullah
    May 25, 2009 at 7:39 AM

    جزاك الله خيرا يا أشرف

    نعم كان هذا اليوم يوم تحول بالنسبه لي … كنت مسلما ولازلت ولكن الاسلام ليس فقط بلقب يوضع في بطاقتك
    لقد ضاع الكثير من عمري هباءا … اسأل الله الهدايه للايمان والثبات عليه حتي ان يتوفانا اليه بخاتمه يرضاها

  3. samawat
    December 9, 2009 at 8:51 PM

    عارف يا احمد انا مرات كتيره بتجى على بالى افكار ذى كده بس اسال الله ان تكون دائما سبب فى ذياده تفكرنا فى عظمت هذا الكون و هذا الخالق

  1. No trackbacks yet.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: