Archive

Archive for the ‘Life’ Category

A message to myself

February 27, 2013 2 comments

عندما ماتت أمي كنت أواجه أي مشكلة بسؤال

“ماذا بعد وفاة أمي؟”

ماذا بعد وفاة أمي .. فأي كارثة أكبر من ذلك؟

ماذا بعد وفاة أمي .. فأي شيء بعد ذلك يهون

ومنذ أيام دفنت والدي بيدي .. وبعدها وجدت إجابة لهذا السؤال وقررت أن أواجه الدنيا كلها بتلك الإجابة

ماذا بعد وفاة أمي؟ وفاة أبي .. وماذا بعد وفاة أبي؟ وفاتي

“وفاتي” تلك هي الإجابة

نعم .. إنها الدنيا هل نسيت؟

إن شيئاً لن يبقى .. تلك الحقيقة البسيطة التي نتجاهلها

إن شيئاً لن يعمر في الأرض مهما طال به الزمن

سأكون يوماً في التراب .. سأعود يوماً للتراب ..

وسأحيا يوماً للحساب

Advertisements
Categories: Life

الفيس بوك والسياسة والإنتصار المزيف

December 24, 2012 1 comment

في وسط الصراع السياسي دلوقتي في بلدنا الفيس بوك بقى بالنسبة لكتير مننا شيء مهم جداً وواخد معظم وقتنا

 

أنا نفسي في الوضع ده .. وفكرت كتير في إني لازم أحط حد للوقت اللي بيضيع كتير عليه بس مأخدتش خطوة فعلية حتى الآن

 

المهم إني فكرت من كام يوم في السبب .. ولقيت إني وكتير من الناس واقعين في مشكلة بجد

 

مشكلة أكبر من مجرد وقت بيضيع وبس

 

لما حللت الموضوع لقيت إن الواحد مننا في وقت ما قبل كدة أخد فكرة عن فصيل سياسي معين إنهم مش كويسين وإقتنع بيها

 

وبناءاً على ده فهو مشترك في صفحات كتير بتهاجم الفصيل ده وعنده أصدقاء كتير بنفس الفكرة

 

كل مايدخل الفيس بوك ويشوف سقطة جديدة أو حاجة تدين الفصيل ده .. يتبسط .. وبسرعة يشارك بالحاجة دي

 

ده لأن الحاجة دي بتثبت إنه صح .. الفصيل ده وحش زي ماهو مقتنع وبيقول للناس .. بيشارك بالحاجة دي ولسان حاله بيقول – مش قلتلكم؟ وبيقول لنفسه – أنا صح

 

.. ووقتها بيحس بإنتصار .. إنتصار لأنه صح ولأن الباقي غلط .. لكنه من وجهة نظري إنتصار مزيف

 

ليه إنتصار مزيف؟

 

لأن كل اللي بتعمله ده من ورا شاشة .. وفاكر نفسك كدة صاحب موقف ورأي سياسي ومناضل من أجل الوطن .. وانت مابتشاركش في اي حاجة على أرض الواقع

 

عامل زي مشجع الكورة المتعصب اللي بيكره فريق معين بينافس فريقه .. وخسارة الفريق اللي بيكرهه بتبسطه جداً وتخليه مبسوط طول اليوم وغالباً بيقعد يغيظ في إصحابه وجيرانه اللي بيشجعوا الفريق ده ويحس وقتها بإنتصار مزيف

 

عارف إمتى يبقى مش مزيف؟ لو انت بتلعب مع الفريق اللي انت متعصبله وفرحت لما كسبت أو حتى فرحت لما الفريق المنافس خسر لأنك اتقدمت عليه في الترتيب أو حتى غلبته في ماتش

 

لو عايز تبقى منتصر بجد قدامك حاجة من إتنين

 

يا إما تبقى مشارك سياسياً بجد .. تنزل على أرض الواقع .. تنضم لحزب أو تفضل مستقل .. وتساهم في صنع التحول الديمقراطي لبلدك

 

أو .. لو مش هاتعرف تعمل ده لأي سبب

 

شوف انت بتعمل ايه .. بتشتغل في إيه؟ وفيد بلدك في مجال شغلك

 

إعمل عمل خيري ..

 

إعمل نشاط مفيد في بيتك .. في مدرستك .. في كليتك .. في مكان عملك .. مع جيرانك

 

شجع اللي حواليك على التغيير .. إبدأ بنفسك والقريبين منك .. بلدنا عايزانا إحنا نتغير عشان تتغير وتبقى أحسن

 

لو عملت كدة .. ساعتها بس .. هايبقى إنتصارك مش مزيف .. هايبقى إنتصار بجد

ومش هاتبقى لوحدك كسبان مهما كان انتمائك .. بلدنا كلها هاتبقى كسبانة

Categories: Life, Thoughts Tags:

Mom, I’ve got married

July 14, 2012 1 comment

Mother, I’ve got married!

Grandma told me about her dream of you few days before I get married and how happy you were preparing for my marriage.

This means that you are really feeling what we are doing and share us our happiness.

You must be also knowing that I didn’t forget you in that event and wished if you were beside me in everything.

Now let me tell you about her, my wife:

She has a great personality and mind. Her way of thinking is just special.

She memorized the Qur’an.

She is beautiful and she is a lady, she deserves having the title “lady”.

She has a lovely smile.

She has goals in her life and she is enthusiast to achieve them.

She knows how to be beside me.

I know that you are so happy now and that you would be giving me tons of advises to take care of her 🙂

Categories: Life

مهما كان صغيراً

أحياناً ما نتراجع عن فعل خيراً ما ظناً منا أنه صغيراً وربما يكون غير مجدي أو ليس بالمنفعة الكبيرة

 وأحياناً أخرى نقع في ذنباً ما غير مكترثين ظناً منا أنه صغيراً وليس بالأمر الذي يجب أن نقلق منه

وقديماً قال المتنبي لاتحقرنّ صغيرة إن الجبال من الحصى

 فإن ذنباً أو معروفاً صغيراً قد يكون ما يفصل بين دخولنا الجنة أو النار يوم لا ينفع الندم شيئاً

وإن ذنباً صغيراً قد يكون باب لذنبٍ أكبر فأكبر ومعروفاً صغيراً قد يكون عند الله أكبر وأكبر

فلا تحقرن ذنباً

حكي عن بعض العارفين انه كان يمشي في الوحل جامعاً ثيابه محتزرا عن زلقة رجليه ومع ذلك فقد زلقت رجله وسقط واتسخت ثيابه فقام يمشي وسط الوحل يبكي ويقول : هذا مثل العبد لا يزال يتوقى الذنوب ويجانبها حتى يقع في ذنب او ذنبين فعندها يخوض في الذنوب جميعا

ولا تحقرن معروفاً

يقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم : ( لا تحقرن من المعروف شيئا ، ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق ) صحيح مسلم

 حتى الكلمة

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنْ رِضْوَانِ اللَّهِ ، مَا يَظُنُّ أَنْ تَبَلُغَ مَا بَلَغَتْ ، فَيَكْتُبُ اللهُ بِهِ رِضْوَانَهُ إِلَى يَوْمِ يَلَقْاهُ ، وَإِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَتَكَلَّمُ الْكَلِمَةَ مِنْ سَخَطِ اللَّهِ ، مَا يَظُنُّ أَنْ تَبْلُغَ الَّذِي بَلَغَتْ ، فَيَكْتُبُ اللهُ بِهَا سَخَطَهُ إِلَى يَوْمِ يَلْقَاهُ ) صحيح الترمذي


Categories: Life

What a teacher can make [Video]

This is a very emotional and touching video about how much difference a teacher can make to a student’s life:

Yet another impressive movie is that one based on “Three Letters from Teddy” story .. Watch it here: http://www.makeadifferencemovie.com/.

Categories: Life Tags: , ,

أقصر طريق لمعرفه الله

August 2, 2009 5 comments

إن التفكر في خلق السماوات والأرض هو أقصر طريق لمعرفة الله

وهو أوسع باب ندخل منه علي الله لأنه يضعك وجها الي وجة أمام عظمة الله

قال الله تعالى: ” إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب (190) الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض ربنا ماخلقت هذا باطلاً سبحانك فقنا عذاب النار (191) “. سورة آل عمران

ولعلك ستجد في المقطع التالي أحد آيات الله في خلقة

روي أن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها سئلت عن أعجب ما رأته من رسول الله صلى الله عليه وسلم فبكت ثم قالت: كان كل أمره عجباً، أتاني في ليلتي التي يكون فيها عندي، فاضطجع بجنبي حتى مس جلدي جلده، ثم قال: ياعائشة ألا تأذنين لي أن أتعبد ربي عز وجل؟ فقلت: يارسول الله: والله إني لأحب قربك وأحب هواك- أي أحب ألاّ تفارقني وأحب مايسرك مما تهواه- قالت: فقام إلى قربة من ماء في البيت فتوضأ ولم يكثر صب الماء، ثم قام يصلي ويتهجد فبكى في صلاته حتى بل لحيته، ثم سجد فبكى حتى بلّ الأرض، ثم اضطجع على جنبه فبكى، حتى إذا أتى بلال يؤذنه بصلاة الفجر، رآه يبكي فقال يارسول الله: مايبكيك وقد غفر الله لك ماتقدم من ذنبك وماتأخر؟ فقال له: ويحك يابلال، ومايمنعني أن أبكي وقد أنزل الله عليّ في هذه الليلة هذه الآيات : (إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب ….) فقرأها إلى آخر السورة ثم قال: ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها.

هذه الآيات التي أبكت نبينا صلى الله عليه وسلم أيها الأحبة وأقضت مضجعه ولم تجعله يهنأ بالنوم في ليلته تلك فكان يقرأها في صلاته ويبكى قائماً وساجداً وبكى وهو مضطجعاً، نعم إنها لآيات عظيمة تقشعر منها الأبدان وتهتز لها القلوب ، قلوب أولى الألباب الذين يذكرون الله قياماً وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض وليست كل القلوب كذلك ! فهلا تفكرنا في ملكوت الله ؟ وهلا أكثرنا من ذكر الله ؟ واستشعرنا عظمته سبحانه وتعالى ؟ لو فعلنا ذلك لبكينا من خشية الله عند سماع أو قراءة هذه الآيات ولكن لله المشتكى من قسوة في قلوبنا وغفلة في أذهاننا. اللهم أنر قلوبنا بنور القرآن ، اللهم إنا نسألك قلباً خاشعا ولساناً ذاكرا وقلباً خاشعاً وعلماً نافعاً وعملاً صالحاً.

Categories: Life

Challenge Failed, I succeeded

July 16, 2009 13 comments

2 years ago and days before I’m enrolled in the department of Computer Engineering in my faculty, I had a big challenge with myself.

The challenge is very simple to describe, it’s being of rank 1 on that department. I had that dream and I promised myself to do my best to achieve that.

And here comes the day, 16/07/2009, where the challenge result is declared that I’m not that one of an overall grade of rank 1 on my department.

Of course I felt so sad towards that but the fact that this challenge gave me a lot of benefits made me think again about it and find that even if I failed to achieve it, I succeeded!

How did I succeed?

I had a rank of 5 when I first got into that department with a difference of 245 marks than that mark of rank 1.

In the 1st year in the department (Computer 3rd), I could make a big jump from the 5th place to the 2nd place after ranking 1st on that year being the only student with a grade of Excellent (1326/1500) in that year.

And in the second year which is the 5th and last year of college, I couldn’t make that big jump of the previous year, but I could be again ranked 1st on that year being again the only student with a grade of Excellent (1291/1500).

In short, I’ve been the only student who could get a grade of Excellent in the 3rd year and also in the 4th year of the Computer Department. I could reduce the difference between me and the first place from 245 to 69 and jump from the 5th place to the 2nd place.

On the other hand, I think I had some other achievements that make me think of success. I’ve been ranked 1st on TopCoder, Programming and Algorithms Contests website, during the last 3 years and could make it to blue which has been also a recent challenge.

I’ve also been to the ACM/ICPC ANARC 2008 Programming contest locally and regionally. That was the first time my faculty contributed in that contest and I believe we did a great job. BTW I should thank Abdullah Saad and Marwa Yusuf, my elder brother and sister and TA’s in the faculty, for being with me … I wouldn’t make it without you guys!

I was first employeed in my transition from the 3rd year to the 4th year as a Software Developer in Bedaya TV in the EMPC and had about 2 months in that job.

Finally, I have been elected by the faculty staff and IEEE members to be the IEEE Student Branch Chairman in my faculty in the last year. I had been involved in organizing a lot of activites and still working on some.

I’m not going to stop at this point. Life should be full of challenges, otherwise it’s of no use to live it.

Alhamdulillah for that result, I dedicate it to my dear mother … I’ll be a man of my word!

Categories: Life